ومضات قانونية حقوقية

ومضات قانونية حقوقية عامة 

ومضات قانونية حقوقية عامة
ومضات قانونية حقوقية عامة


بقلم المحامي والمستشار القانوني القدير فاروق بيك العجاج 


يمثل الصورة الواقعية لطبيعة حياة المجتمع من حضارة ونضوج وعي وادراك لحجم اهمية احكامه في تنظيم واستقرارالعلاقات بين الناس والمستقبل القادم بصورة طبيعية بالمسواة والانصاف .


كما يمثل حجم طموح المجتمع نحو التقدم والرقي ن حيث دقة سن وتقدمية التشريعات القانونية المنظمة لحجاته الحاضرة وتطلعاته المستقبلية. 

لا تسن القوانين بالقرارات والتشريعات القانونية المجردة من قبل المختصين فحسب انما تسن بالنحت عن حقائق الحياة الانسانية مع متطلبات منطوق الواقع المجتمعي في كل ظرف وزمن خاص بشؤون حياته الاعتيادية


يعتمد في التعامل مع الناس في قضاياهم وحقوقهم بمنطق الواقعية كاساس لحل الاشكالات والتعقيدات وفق المنظور الشرعي المناسب لها مع الاخذ بنظر الاعتبار النوايا المصاحبة لها والمتحققة على ارض الواقع الملموس لا المقدرعلى الاحتمال والاطمئنان من غير يقين’

القانون 


يعاملك باالاصول المرعية والاداب العامة فما عليك الا ان تتعامل معه بنفس الاسلوب والا سيعاملك كما تستحق عن اسلوبك المخالف لاصوله المرعية ’


مثلما هو يحرص على حمايتك هو ايضا يحرص على حماية نفسه منك ان تجاوز عليه بمخالفة قوانينه وان تجاوزت على حرمة سيادته’

الحقيقة المجهولة

ليست هناك حقيقة مجهولة انما ليس لدينا القدرة على اكتشافها او عدم الرغبة من الوصول اليها لغاية في نفس يعقوب هذه هي حقيقة مشاكلنا في حياتنا المعقدة والمتازمة على الدوام’


نعم للعدالة لا للقانون 


اذا ما جير القانون لمصلحة الباطل وابعدوه خارج انظار العدالة- نعم للعدالة لتصحيح الاوضاع القانونية الباطلة وبالعدل والانصاف

الالتزام باصول الاجراءات القانونية والاداب المهنية والانسانية هو الطريق السليم في تطبيق القانون للوصول إلى العدالة المنصفة

العدل واجب والرحمة اختيار انساني 


وفق للظروف تاتي بعد العدل فهي اوسع من العدل في الانصاف ففي القضاء تبدوا في اسباب التخفيف في الحكم بالعدل هو الرحمة لازالة الغبن في القضاء وبين الناس تجاوز الحقوق وتسوية الامور بالاتفاق والرضا بين المتنازعين والمختلفين.


سر العدالة


 مكنونة لدى المحامي لايمكن للقضاء ان يحكم الا بعد معرفة حقيقة مكنوناتها وفك طلاسمها بالجفرة القانونية من فكر القضا واجتهاده واصدار الاحكام وفق منظوقها الشرعي.

المحامي واجباته الدفاع عن حقوق الموكل


 تنحصر بحدود الصلاحيات الممنوحة له في وكالته الصادرة له من الموكل وما جاء في قانون المحاماة وهو يخضع لاحكام المسؤولية التقصيرية وما عليه إن يبذل العناية اللازمة في الدفاع عن حقوق ومصلحة الموكل ,

0 تعليقات

شهادة عملائنا

نفتخر بجميع عملائنا المحليين والدوليين ونسعى دوماً الى نيل رضاهم عن خدماتنا

Martin Glover

Martin Glover

Los Angeles, Ca

mohammad and his team did a great job. His team was able to navigate the different challenges related to a short sale with minimal stress. Thanks to him and his team!.

احمد الدوسري

احمد الدوسري

الرياض القابضة,المملكة العربية السعودية

سعيد جدا كوني احد عملاء مكتب المحامي محمد آل عثمان للمحاماة والاستشارات القضائية حقيقة لمست حسن التعامل والمرونة بالاداء ,حيث تم تحصيل جميع ديوني المتعثرة على العملاء باسرع وقت,ما يميز مكتبهم قربهم من العميل في مشاركته جميع اجراءات وتفاصيل القضية دون كلل ,في كل تعامل جديد مع المحامي اجد الرضا التام